آخر الأخبار :

إخفاء قسري وتعذيب وحشي ممنهج داخل سجون جماعة الحوثيين الإرهابية في اليمن

يدين "المرصد الدولي لتوثيق إنتهاكات الإنسان" استمرار تعرض العشرات من المعتقلين اليمنيين للتعذيب الممنهج والمعاملة اللاإنسانية والمهينة من قبل سجانيهم في مراكز الاعتقال التابعة لجماعة الحوثيين الإرهابية في اليمن، ووفقاً للباحثين في الإنتهاكات الدولية لحقوق الإنسان فإن المعلومات الواردة تشير إلى أن عمليات التعذيب باتت ممنهجة وتصل في بعض الحالات إلى حد التعذيب حتى الموت.

و وفقاً أيضاً لتقرير صادر عن "المرصد لأورو-متوسطي لحقوق الإنسان في جنيف"، إن معظم المعتقلين في سجون "الحوثيين" يقبعون في زنازين انفرادية، ويمنعون من تناول الطعام والدواء، ما يعرّض حياتهم للخطر الشديد، ويجعل أوضاعهم الصحية في تدهور مستمر، إذ يبدو بشكل جلّي على أجسادهم آثار سوء التغذية والرعاية الطبية ، بالإضافة إلى المحاكمات الجائرة التي تطال معارضون وصحفيّون وناشطون حقوقيون في ظل غياب تام لأي ضمانات لحصولهم على محاكمات عادلة أو حتى السماح لهم بالاتصال بمحامٍ.

و تؤكد التقارير الصحفية والحقوقية المتنوعة و الموثوقة ، بأنّ جميع معتقلي "سجون الحوثيين" يتعرضون للتعذيب والمعاملة اللاإنسانية، و أنّ عناصر الأمن التابعين لجماعة "الحوثيين" يتناوبون على ضربهم بالعصي والهراوات والسلاسل الحديدية، بالإضافة إلى تجريدهم من جميع ملابسهم الشخصية والداخلية باستثناء زيّ السجن، في محاولة للتضييق عليهم وإهانتهم.

كما و أنّ جماعة " الحوثيين" يستخدمون منذ بداية الإنقلاب على الشرعية في اليمن، المحاكم الجزائية التي تخضع لسيطرتهم في العاصمة اليمنية صنعاء، و يحاسبون كل من يعارضهم امام تلك المحكمة بقضايا الإرهاب و المس بأمن الدولة، و يصدرون العشرات من أحكام الإعدام بحق المعارضين السياسيين لحكمهم الإنقلابي، بعد اتهامهم بالتخابر مع جهات أجنبية معادية.

إننا في " المرصد الدولي لتوثيق إنتهاكات الإنسان " نعبر عن قلقنا البالغ لما تقوم به المجموعات المسلحة الإرهابية في اليمن المعروفة باسم جماعة الحوثيين، والتي تحظى بدعم عسكري ولوجستي مباشر من النظام القائم في "إيران" .

ويدعو "المرصد" ، المجتمع الدولي والأمم المتحدة، والدول الفاعلة في الملف اليمني للتحرك والضغط على جماعة "الحوثيين" لإجبارها على إيقاف الانتهاكات المستمرة لحقوق المعتقلين لديهم، وإيقاف التعذيب الممنهج بحقهم، وضمان محاكمات عادلة لهم، بما يضمن الالتزام بالعهود والمواثيق الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان والإفراج الفوري عن كافة المعتقلين المعارضين والصحفيين والحقوقيين.

ويحمّل "المرصد" جماعة "الحوثيين" الإرهابيين، المسؤولية الكاملة عن حياة المعتقلين لديهم، مطالبًا بالوقف الفوري لعمليات التعذيب الممنهجة بحق المعتقلين، وإحالة مرتكبي الانتهاكات إلى المحاكم المختصة الشرعية، والابتعاد عن تسييس القضاء واستخدامه لتصفية الحسابات مع المعارضين والخصوم السياسيين.


المرصد الدولي لتوثيق إنتهاكات حقوق الإنسان/ قسم الإعلام
الأرجنتين – بوينس أيرس
12/4/2019